لعبة البوكيمون ماذا تعني الـ 7.5 مليار دولار التي حققهـا " البوكيمـون " خلال يوميـن ؟ ( مقـارنة بالأرقام ) 

العالم كله حالياً يتكلم على لعبة " بوكيمـون جو " الذي تنتجها شركة نينتيدو اليابانيـة المستحوذة على نيانتيك ، والتي تعتمد في مجملها على البحـث عن البوكيمـون في أماكن حقيقيـة مختلفة .. مما جعلها من أكثر التريندات انتشاراً في سوق الألعاب العالمية خلال فتـرة قياسية وجيزة.


الإقبال الشديد على هذه اللعبة الطريفة ، رفع القيمة السوقية لنينتيدو بـ 7.5 مليار دولار أمريكي خلال يومين فقط ..

لن أشرح اللعبة فالجميع يعرفها الآن .. دعونـا هنا نركّــز على ما الذي تعنيــه هذه الزيادة في القيمة السوقية بلغة روّاد الأعمال ، ونجري مقارنة سريعة بينهـا وبين أرقام أخرى :


قطاع السياحة كله في مصـر على مدار العام 2015 كله حقق أرباح قيمتها 6.5 مليار دولار .


تكلفــة حفـر تفريعة قناة السويس الجديد في مصـر تقترب من 8 مليار دولار ، وفقاً لمصادر متنوّعة . 


الارتفاع في القيمة السوقية بعد يومين من اللعبة ، جعلها تسـاوي تقريباً ضعف القيمة السـوقية للخطوط الجوية التركيـة اللى تقدر بـ 4 مليار دولار ..

السـوقية لأقوى الشركات اللبنانية في الفوربس للعام 2015 ، بقيمة إجمالية تساوي 6.6 مليار دولار .


الارباح القادمة من وراء البوكيمون خلال يومين ، تسـاوي تقريباً ( نصف الإحتيـاطي النقدي الأجنبي لمصر ) الذي وصل لـ 17.5 مليـار دولار مؤخراً .


أربعة أضعاف عائدات السيـاحة في المملكة الأردنية للعام 2015 ، التي قدرت بحوالي 2,2 مليار دولار .


ميزانية البحث العلمي في مصـر - بحسب تصريحات رسمية - حوالي مليـار دولار ( وفي تقارير أخرى تقدر بـ 360 مليون دولار فقط ، ولكننا نأخذ الرقم الرسمي ) .. مما يعني أن ارتفاع القيمة السوقية للشركة ، توازي ميزانيـة 7 سنوات من البحث العلمي في مصر .


عملية إطـلاق المركبـة ( جونو ) التي وصلت الى المشترى أخيراً ، والتي تعتبر إنجازاً ضخماً ، كلّفت مليـار دولار .


عائدات كأس أمم أوروبا على فرنسـا ، وصلت تقريباً الى 2,13 مليـار دولار .. أي أن أرباح البوكيمـون في يومين جعلت قيمة الشركة السوقية تقفز لتزيد عن عائدات كأس أوروبا 2016 بأكثر من 3 أضعاف .


الزيادة السوقية للشركة بعد طرح البوكيمون جعلها تعادل إجمـالي الناتج المحلي السنــوي لخمــس دول افريقيــة مجتمعة ( جيبـوتي + غينيـا بيسـاو + أفريقيا الوسطى + غامبيـا + ليبيــريا ) !

يمكنني الإستمرار في طرح المزيد من الأرقام التي تقارن بين حجم الزيادة الضخمة التي حققتها نينتندو من وراء هذه اللعبة خلال يومين اثنين فقط ، وبين ميزانيّات دول ومشروعات ضخمة وثروات رجال اعمال .


فقط لكي نخرج بخلاصتين :
العالم الذي نعيشه مجنون وغير عادل ، وربما ( سافل ) أيضاً عندما تمعّن النظر في هذه الأرقام ..
المحرّك الرئيسي للثروات المليارية الضخمة في عالم اليوم لم يعد النفط او الصناعات الثقيلة .. الألعاب والتقنية والأجهزة الذكية والتطبيقات هي النقلة الكبـرى في الاقتصاد البشري للسنوات القادمة ..