مرحبا بكم متابعي مسلسل باب الحارة الجزء الثامن ، لمشاهدة الحلقة العاشرة من مسلسل باب الحارة الجزء الثامن ، والذي سيتم عرضها على موقعنا ، وكانت سلاف فواخرجي ظهرت أخيراً فى حلقات المسلسل بعد أنتظار طويل وهى تشارك لاول مرة فى المسلسل . 

وتظهر سلاف فواخرجي بدور "جوري" ، وكأستاذة قانون فى احدى الجامعات السورية ، وتقوم بدورها بحماية النساء من الاظهاد ، والدفاع عن حقوق المرأة السورية واستعادة حقوقها المكفولة لها ، تشكيل جمعية لشؤون المرأة فى حارات الشام بعد ان عرض عليها زوجها زهدي ذلك . 

أما معتز وعبدو فيشتريان الطحين من سارق الطحين في الشام وعلى ما يبدو أنهما مقبلان على مصيبة، بينما ظافر يتوعد النمس بسبب الفضيحة التي سببها أما ظافر فيختلق عراك في المقهى مع خاطر وبشير وابو حازم الذي يطرده من المقهى، بينما يتدخل أبو عصام ويحل الإشكال. 

ويجتمع أبو جودت مع المهندس زهدي ، ويخبره على سر أبو ظافر وما فعله النمس معه ، وبعدها قرر زهدي الاجتماع مع النمس والترتيب معه للانتخابات المحلية القادمة . 

وتلقى عصام الكثير من البشريات والاخبار غير الجيدة من زوجاته ، حيث ذهبن الى أحدى المنجمات وقامت باخبارهن بما سوف يحدث مستقبلاً معهم ، ومن أحداها ان أبو عصام سوف يأتي له مولود جديد . 

وبعد جدل كبير بسبب عدم مشاركة الممثل وائل شرف الذي كان يؤدى دور معتز ليحل محله مصطفى سعد الدين ، علق وائل شرف على ذلك الجدل بالقول "قبل قليل قرأت خبراً عني من جملة الأخبار الكاذبة والمقصود منها الدعاية عن طريق البلبلة وإحداث ضجَّة لا معنى لها، وأنا مضطر آسفاً أن أردّ على شائعات لا قيمةَ لها لأن سكوتي سيفّسر لصالحهم". 

وأضاف: "فيا جماعة : أنا لا قلت ولا رح قول هيك كلام .. زميلي مصطفى على سلامته شب مرتب والله يوفقه والدور طلع من عيني ولولا هيك ماتركته فحاجة تعزفوا على وتر مقطوع لأنو ماعم يطّلع معكن غير نشاذ..وشكراً". 

وتتواصل ردود الافعال على مسلسل باب الحارة ، حيث وصف كاتب فلسطيني ان باب الحارة يجب تحويل اسمه الى باب "اليهود" لانه يصب تركيزه عليهم ، ولا يأخد بعين الاعتبار الظلم الواقع على الشعب الفلسطيني .